تأجيل أسبوع واحد لعملية استكمال مجلس الوزراء العراقي

    أرجأ المندوبون العراقيون اجتماع مجلس الوزراء الجديد ، المقرر عقده الثلاثاء ، الثلاثاء القادم، كان رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي مسؤولاً عن تشكيل حكومة جديدة لمدة شهرين تقريباً ، لكنه لم ينجح بعد في استكمال العملية ، وفقاً لوكالة الأنباء الدولية.

    ومن المقرر ان تعقد الجلسة البرلمانية العراقية بعد ظهر اليوم الثلاثاء للتصويت على الثقة في حكومة عبد المهدي الباقية في مجلس الوزراء والتي أرجأها المندوبون العراقيون الى اجتماع الثلاثاء المقبل، وقال محمد الحلبوسي ، رئيس البرلمان العراقي على صفحته على تويتر ، إنه "في الاجتماع المقبل ، ستتم مناقشة عملية تشكيل مجلس الوزراء حول الوزارات الثمانية المتبقية".

    من ناحية أخرى ، أكد محمد سلمان الطائي ، المتحدث باسم البرلمان العراقي ، انتهاء ترشيح وزارتي الدفاع والدولة ، قائلاً: "كان من المفروض الإعلان عن ترشيحات الوزارتين يوم الثلاثاء"، ولم يمنح البرلمانيون العراقيون من بين 22 وزيرا اقترحهم رئيس الوزراء العراقي سوى الثقة بـ 14 وزيرا ، ولا تزال وظائف الوزارة جارية لرئاسة الوزارات الثماني.

    يعتقد بعض المراقبين أن الخلاف بين ائتلاف المرشحين لمنصبي وزارة الداخلية والدفاع العراقي هو السبب الرئيسي لعدم وجود تصويت لتحديد واجبات الوزارات الثماني، من ناحية أخرى ، ذكرت مصادر استخباراتية عراقية يوم الاثنين أنه تم التوصل إلى اتفاق سياسي لتسمية مرشحين لوزارتي الدفاع والبلد.

    حيث صدرت هذه التعليمات على أساس المادة 78 من الدستور العراقي بما يخدم المصالح العامة للبلاد.
    شارك المقال
    ندى محمد
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع لاين سبورت .

    مقالات متعلقة